Share the message

زيادة فرص النجاة من سرطان الرئة عند الاكتشاف المبكر

النقاط الرئيسية:

  • يسبب الإصابة بسرطان الرئة معدلات عالية جدا من الوفيات وذلك لأن المرض  لا يكشف عن ظهور أعراض بشكل عام. تظهر أعراض المرض عادة بعد أن يبلغ بالفعل مراحله المتقدمة العدوانية.
  • يمكن علاج حوالى 90% من حالات سرطان الرئة التى تم اكتشافها فى المراجل الأولى للمرض.
  • يمكن الحد من معدل الوفيات الناتج عن سرطان الرئة إلى حوالى 20%خلال الفحص باستخدام التصوير المقطعى المحوسب منخفض الجرعة.

 

يُعد سرطان الرئة أحد أنواع الأورام الخبيثة التى تسبب الوفاة فى مختلف أنحاء العالم. هذا النوع من السرطان يثير المخاوف وذلك لأنه غير مصحوب بعلامات واعراض تحذيرية. حيث يتم اكتشاف المرض مع مرور الوقت حينها يصل السرطان إلى مراحله المتقدمة العنيفة، ولذلك فإنه ينتج عنه معدلات عالية جدا من الوفيات. ومع ذلك، فإن فرص النجاة يمكن أن تصل إلى حوالى 90% فى حال تشخيص المرض فى مراحله الأولى وعلاجه بطريقة صحيحة.

يُعتبر التدخين هو السبب الرئيسى للإصابة بسرطان الرئة. لذلك فإن الأشخاص المدخنين هم أكثر الفئات عرضة لخطرالإصابة  ومن ثم فهم الأكثر استهدافا لإجراء الفحص . هناك مجموعات أخرى عرضة للإصابة بسرطان الرئة مثل الأشخاص الذين يتعرضون إلى التدخين السلبى والعاملين فى الأماكن ترتفع فيها مستويات الأسبستوس والمواد المشعة وعوادم المركبات والمصانع وكذلك الأشحاص الذين لديهم تاريخ عائلى بإصابة أحد أفراد الأسرة بسرطان الرئة أو أى نوع آخر من السرطان.

يمكن إجراء فحص سرطان الرئة فى مراحله المبكرة باستخدام التصوير المقطعى المحوسب منخفض الجرعة. يُعد هذا الإجراء هو الأفضل حيث أنه يتميز بالسرعة والدقة فى الكشف عن الكتل السرطانية مهما كانت صغيرة الحجم أو يصعب الكشف عنها بسبب حجب الأعضاء الأخرى لها. ذلك يعنى أنه يمكن الحد من معدلات الوفيات مقارنة بالأشخاص الذين يكتفون بإجراء الفحص الاعتيادى بالأشعة السينية. بمجرد الكشف عن الإصابة بسرطان الرئة، يستطيع الأطباء الشروع فى العلاج العاجل لضمان القضاء على السرطان فى هذه المرجلة المبكرة.

من يجب عليه الخضوع للكشف عن سرطان الرئة؟

  • الأشخاص المصابون بالكحة بدون أسباب طبية معرفة لمدة تزيد عن شهر.
  • الأشخاص المصابون بالقلق بشأن الإصابة بسرطان الرئة.
  • الأشخاص المدخنون أو لديهم تاريخ سابق بالتدخين والأشخاص الذين تجاوزت أعمارهم 40 عاما.
  • الأشخاص الذين يقيمون مع شخص مدخن سواء كان أحد أفراد الأسرة أو أى شخص آخر.
  • الأشخاص العاملون او المقيمون فى المناطق ذات مستويات مرتفعة من الأسبستوس أو المواد المشعة أو عوادم المركبات أو المصانع.
  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلى بإصابة أحد أفراد الأسرة بسرطان الرئة أو أى نوع آخر من الأورام السرطانية.

يجب على أى شخص يندرج ضمن الفئات السابقة تحديد موعد لاستشارة الطبيب ومناقشة الإجراءات الوقائية التالية وذلك لضمان تفادى مخاطر سرطان الرئة على حياتك أو حياة من تحبهم.

الرابط: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/29425790
Adv Med Sci. 2018 Feb 6;63(2):230-236. doi: 10.1016/j.advms.2017.12.002.
يساعد الفحص باستخدام التصوير المقطعى المحوسب منخفض الجرعة فى الحد من معدل الوفيات الناتج عن سرطان الرئة.

 


اطرح سؤالًا سريعًا

Please complete the form below and we'll get back to you within 48 hours with a response

Rate This Article

User rating: 4 out of 5 with 2 ratings

Recommended Doctor

Picheth Charoensiriwath, M.D. Summary: Internal Medicine Internal Medicine